الرئيسية / أخبار / أخبار محلية / تنانت …انجاز وبرمجة مشاريع مهيكلة جديدة لتثمين ورد الاعتبار لهذا الفضاء السياحي والتاريخي الأصيل باقليم ازيلال

تنانت …انجاز وبرمجة مشاريع مهيكلة جديدة لتثمين ورد الاعتبار لهذا الفضاء السياحي والتاريخي الأصيل باقليم ازيلال

عبد العزيز المولوع

المجال يعتبر مرآة الساكنة و يعكس الثقافة المحلية لمدينة ما, و يمكن اعتبار إعداد المجال الحضري فن و تراكم ثقافي وليس تقنيات ترسم على الأوراق, كما يقوم بذلك المهندس المعماري. و من أجل إنتاج مجال جيد, يجب إشراك جميع الفعاليات بما فيها الساكنة, في إطار الحكامة التشاركية الجيدة لإعطاء مجال جيد, وليس تنافر بين الإنسان و المجال. فالحكامة التشاركية هي القناة الأساسية التي تمكن من الاستفادة من نواتج ونتائج التنمية المستدامة.
بالنسبة لجماعة تنانت باقليم ازيلال , فقد شكل انتخاب مجلس جماعي جديد بأطر ذات كفاءة ومتمرسة خصوصا في المجتمع المدني و التواصل ونهج سياسة الانصات والإشراك , نقطة تحول أساسية في مسار الجماعة و نهضتها و تنميتها, و أصبحت تعيش على وقع مجموعة من الأوراش المفتوحة و المشاريع المبرمجة, فتم الشروع فيامشاريع مهمة تهم بالاساس فك العزلة من خلال ربط كل الدواوير بالمسالك الطرقية وتمكين الساكنة من الماء الصالح للشرب الى جانب تعميم الكهرباء ومصاحبتها بمشاريع فلاحية مذرة للدخل ، اضافة الى ايلاء اهمية قصوى لمشروع تأهيل المركز في شطره الاول , واستهدف تحسين واجهة المدينة من خلال إعادة تهيئة مداخل المدينة و فتح منافذ جديدة وتهيئة مساحات خضراء تليق بمدينة تستحق فعلا لقب مدينة في طور البناء اضافة الى السعي لمعالجة اشكالات الصرف الصحي  وتبليط الازقة وتوسيع الانارة العمومية مع التفكير في تحديثها بمصابيح اقتصادية  .
مشروع تأهيل مركز الجماعة , الهدف منه إعطاء رونق جديد للمدينة, و الإرتقاء بها إلى مستوى تطلعات الساكنة, من خلال استحضار التوجهات الملكية السامية الرامية لتطوير النسيج الحضري لمدن المملكة. و الذي رصد له غلاف مهم , بشراكة مع مجموعة من الأطراف, كل حسب اختصاصه في تمويل و إنجاز المشروع.

ووقف المتتبعون للشؤون المحلية والإقليمية  بجماعة تنانت  اليوم وأكثر من أي وقت مضى أمام حجم المجهودات التنموية المبذولة منذ انتخاب المجلس الحالي براسة ادريس  اخاموش  من أجل تطوير وتأهيل مسلسل التنمية البنيوية والاجتماعية نتيجة تخطيط استراتيجي وعمل ميداني مستمر غير مسبوق مما ساهم في تجسيد معالم طفرة تنموية نوعية على أرض الواقع أصبحت تجلياتها واضحة للرأي العام بالجماعة  ، وناطقة بلغة الأرقام والمشاريع والمنجزات ،رافقتها خطة محكمة ومضبوطة في إجراء مقاربة واقعية ومسؤولة مما جعلها تعرف تحولا سريعا في الفترات الأخيرة و هذا راجع  لكفاءة وحنكة مسيري الشأن المحلي الى جانب الاطر الادارية والتقنية وكذا انخراط كل المجالس المنتخية  مجلس الجهة والمجلس الاقليمي ومجموع الجماعات الاطلسين الكبير والمتوسط تحت اشراف عامل ازيلال محمد عطفاوي كما وعدنا قراءنا سنخصص سلسلة خاصة لبرنامج تاهيل مركزتنانت  ومشاريعه التنموية  والبداية ستكون خلال الحلقة المقبلة بالتعريف بهذا البرنامج واهم مشاريعه الطموحة قبل التطرق اليها بتفصيل في مقالات خاصة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دمنات :النيران تشتعل بقنينة غاز صغيرة واصابات واغماءات في صفوف أسرة بأكملها

اشتعلت مساء يوم الأربعاء 26 دجنبر  الجاري النيران بقنينة غاز صغيرة بحي اكنان بمدينة دمنات، وأدى الحادث إلى إصابة شاب ...

العثور على جثة شخص متشرد بافورا ونقلها لمستودع الأموات ببني ملال

يعد زوال يوم الثلاثاء   25 نونبر الجاري تم العثور على جثة شخص يرجح انه متشرد بحي ايت سعيد بافورار ، ...

ايت بوكماز: القطاع السياحي يتأثر بحادث مقتل السائحتين الأجنبيتين بالحوز

أفاد مجموعة من المرشدين السياحيين بمنطقة ايت بوكماز أن القطاع السياحي بالمنطقة تأثر بشكل سلبي وملحوظ  مباشرة بعد حادث مقتل ...

واقعة غريبة.. النحل يقتل سائق تاكسي بتامدة نومرصيد بأزيلال

ازيلال برس في واقعة غريبة بإقليم ازيلال لقي سائق طاكسي مصرعه يوم الجمعة 21 دجنبر  الجاري بعدما هاجمه سرب من النحل. ...